اعلان

اعلان
الأربعاء، 1 يناير، 2014

الثقافة الفكرية .. أساس لبناء المجتمع




أحمد عبد الكاظم العسكري
كثير من الناس تعيب على الثقافة  و المثقف محاولة منها لتسقيط التحول الثقافي للإنسان إذ يعتبره بعض المتعصبين تدميراً للدين و يعتبره آخرون محاولة لزرع بذور النفاق في المجتمع و يعتبره بعض الجهلة نشر لليهودية , واقتبس حالة حصلت في إحدى المعاهد التقنية في إحدى المحافظات العراقية بعد إن أعلن العميد حلقة نقاشيه بين الطلبة و الأساتذة حيث انتفض احد الطلبة قائلاً  للعميد " أستاذ يجب أن تمنعوا تدريس اللغة الانكليزية في المعهد "إجابة الأستاذ " لماذا " قال الطالب أستاذ لأن اللغة الانكليزية هي لغة يهودية و أي شيء فيه اللغة الانكليزية هو من اجل نشر الفكر اليهودي .
هذه فكرة لطالب جامعي و هو جزء من بَناء في هذا المجتمع .
و أيضاً اعتبار منظمات المجتمع المدني بأنها منظمات إسرائيليه مهما قامت بهِ من عمل فأن بعض المتفقهين في كل العلوم و كل الثقافات و أصحاب العقول التي تحوي كل علوم الأرض حسب تصورهم" يعدونها منظمات ذات اتجاهات إسرائيلية يهودية على الرغم من قيامها بمشاريع لخدمة المجتمع في الاتجاه الطبي و التعليمي و السياحي و الثقافي و الادبي . 
الفكرة من ما سبق أننا يجب أن نسلط الضوء على أهمية الثقافة وكيفية تطويرها لأنها طوق النجاة لمجتمع ينعم فيه أخوتنا و أبناؤنا و زملائنا و حتى الإنسان البسيط الذي نتعرف علية في أي مكان من أماكن الحياة بفكر علمي مبني على حقيقة لآن مستقبل الشعوب و البلاد  يتطور بتطور ابنائة و يتراجع بتراجعهم .

مسألة بث الثقافة و الفكر المستنير تحتاج إلى جهود متحدة و حثيثة في المجتمع لهذا نحاول كشباب أن نسط الضوء من أي جهة من الجهات التي نعمل فيها على كل  ظاهرة غير ثقافية و لا تمت للجانب الإنساني بصلة من اجل إيصال هذه الفكرة للناس أن هذه الظاهرة هي حالة خاطئة و يجب أن نتغلب عليها من اجل المضي في بناء العراق . 
كثيرة هي الحالات التي ترفض الثقافة منها منع تعليم البنات لآن مكانها هو بيت زوجها , منها زواج القاصرات و الذي نتج عنه مشاكل كارثية , منها الابتعاد عن الفكر الديني الإسلامي السمح , منها التعصب و التزمت ... الخ .

لهذا فكرة سواعد شابة فكرة مهمة من اجل بناء العراق عن طريق بناء أمل مستقبل هذا البلد و الأمل هم الشباب العراق الذين إن شاء الله سيكونون نقطة الانطلاق من اجل عراق مثقف يسعى لبناء حياة أفضل .    

      
اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي

اخر التدوينات