اعلان

اعلان
الاثنين، 8 يوليو، 2013

رؤيه لطفل أسقطته الحياة




أنظر بعيناي الصغيرتان لا أرى إمامي سوى اللون الأبيض لونُ بروعة الحياة و أنا اشاهد هذا اللون وهو يملى مد بصري و انظر بقوة محاولاً استكشافة, لكني لا املك أي تفسير منطقي لوجود هذا اللون الغريب وبلحظةٍ واحدة يتغير إلى مشهد أجمل حيث أني اشاهد نفسي و أنا اسبح في قلب السماء محلقاً بين السحب العالية مرفرف بجناحاي الَذِين لا اعرف كيف امتلكتهما, و كيف تحولت من إنسان مسكينٍ بسيط بائس إلى طائرٍ يداعبُ نسائم الرياح وأحسست كأني سفينةٌ تشق بأشرعتها حدود السماء. 
و شعرت كأني نسرٌ بقوة أنسان وكأن الطائر الأسطوري الذي لطالما قرأ لي أبي عنه في الحكايات, الأمير الذي يملك رأس نسر و جسم إنسان و جناحان ذهبيان رائعان يملئان الحياة بهجة و جمال بمجرد النظر لهما. 
أحسست بنشوة الحياة أحسست بصدمة في كل ذكرياتي المريرة السابقة, أحسست و كأني أقول لتلك الذكريات أنسيني, أني الآن حرٌ طليق وأنا أحس بشموخ القوة, وأمل الحياة المستقبلية التي أنا مقبل عليها.
أنني اخيراً حر أنني بلا قيود ..........  و إذ بصدمة في رأسي بسبب العمود الموجود في سريري , أيقضتني!!!!
 فها أنا كنت أحلم, و ها هو الألم الذي طوق حياتي يعود مرةً أخرى, و أعود إلى كرسيي المدولب الذي ولدت بهِ لآني كنتُ في حلمٍ لطفلٍ أسقطته الحياة.
لكني سأضل اشتاق لللحظات التي عشتها بحرية, أنها ملجئي عند الألم. 


اعلان 1
اعلان 2

6 التعليقات :

  1. طبعا الاسلوب ولا اروع بس لردو توجع اه هو اتحرر ودا جميل بس مات اه هو احسن واحلى بس اكيد امة هتتوجع عليه وابوه هيحزن بس جميلة حاسة انك صنعت بهجة من الموت !!!

    ردحذف
    الردود
    1. المشكلة ان المة كبير و حياته اصعب مما يمكن ان يكتب بكلمات و يوصف بصفات و الكل سيحزن و سيتألم أكيد لكن في النهاية هو من سبقى يحلم بجناحين ذهبيين يطير بهما . نورتيني بتعليقكِ الرائع و كلماتكِ الجميلة تحياتي لكِ .

      حذف
  2. أني الآن حرٌ طليق و انا احس بشموح القوة , و امل الحياة المستقبيلة التي أنا مقبل عليها

    ويبقي عشق الحريه .. هدف لكل الأجيال

    تحياتي

    ردحذف
    الردود
    1. اهلاً هبة حقاً يبقى عشق الحرية امل و هدف كل الاجيال تحياتي لكِ نورتيي المدونة بكلماتكِ

      حذف
  3. جميل ما قرأت عاشت ايدك احمد

    ردحذف
    الردود
    1. حبيبي نور الدين مرورك الاروع و الاجمل

      حذف

عربي باي

اخر التدوينات